نازحين من ريفي إدلب وحماة نتيجة التصعيد العسكري من الحلف السوري الروسي، 15 آب

صورة تُظهر نازحين من أهالي ريف محافظة إدلب الجنوبي وريف محافظة حماة الشمالي، أثناء مرورهم على الطريق الدولي دمشق – حلب قرب مدينة معرة النعمان جنوب إدلب باتجاه مناطق أكثر أمناً قرب الحدود السورية – التركية شمال إدلب، إثر التصعيد العسكري الأخير والمستمر لقوات الحلف السوري الروسي على مناطقهم منذ أكثر من 3 أشهر، 15 آب 2019.

شارك