مقتل طفلة إثر اشتباك بين فصيلَين اثنَين تابعَين لقوات الجيش الوطني السوري في مدينة رأس العين بريف الحسكة، في 3 تموز

الطفلة ريماس محمد، من أبناء مدينة رأس العين بريف محافظة الحسكة الشمالي الغربي، قُتلت إثر إصابتها برصاص اشتباك بين فصيلَي الحمزة والسلطان مراد التابعَين لقوات الجيش الوطني السوري في مدينة رأس العين، في 3 تموز 2020. لم تتمكن الشبكة السورية لحقوق الإنسان من تحديد الجهة المسؤولة عن مقتلها حتى لحظة نشر الخبر، وتتحمل القوة المسيطرة على المنطقة مسؤولية الكشف عن من قام بقتلها.